أخبار محلية وتقارير

جهاز مكافحة الارهاب ينشر اعترافات جديدة للخلية الارهابية التي نفذت علمية اغتيال اللواء جواس

الوسطى اونلاين – خاص

نشر جهاز مكافحة الارهاب في العاصمة عدن اعترافات جديدة للخلية الارهابية التي نفذت علمية اغتيال اللواء جواس .

وبحسب اعترافات الخلية ان السيارة المفخخة تم تحضيرها وتجهيزها في منطقة التربة بمحافظة تعز ومن ثم تم نقلها الى العاصمة عدن، وهي منطقة تخضع بشكل كامل لسيطرة مليشيا الاخوان .

وبحسب اعترافات الشخص الذي نقل السيارة من تعز اكد ان العملية اشرف عليها احد القيادات العسكرية وهو امجد خالد قائد لواء النقل المحسوب على جماعة الاخوان بالاضافة الى محمد الميسري المتعاون مع جماعة الحوثي.

واكدت الاعترافات ان عملية رصد تحركات اللواء جواس تمت من خلال مراقبة جواله .

واظهرت الاعترافات السيارات المستخدمة في العملية منذ وصولها الى عدن وحتى عملية الاستهداف وذلك من خلال الرجوع الى كيمرات المراقبة المنتشرة في شوارع ومحلات العاصمة عدن.

قائد مكافحة الارهاب في عدن ” يسران المقطري ” قال ان التحقيق لا يزال مستمر والجهاز يملك ادلة قاطعه على تورط قيادات عسكرية بينها الاخواني امجد خالد.

واضاف انه يجري متابعه النيابه والحكومة لإحضار الجناه من محافظة تعز منطقة التربه لمثولهم امام النيابة والقضاء .

يذكر ان اعترافات سابقة لخلية نفذت عملية استهداف محافظ عدن اكدت تورط القائد العسكري الاخواني امجد خالد وجماعة الحوثي في تنفيذ العمليات الارهابية بعدن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى